Loading

 

سلام الله على مولاي وسيدي العباس عليه السلام
لا نستطيع ان نتكلم عنه بشيء لان وصف المحيط بانه عميق يكون مجحفا في وصفه ووصف النجوم بانها بعيدة مجحف في وصف بعدها
فكيف بوصف مولاي ابا الفضل الذي كان سند وجيش الامام الحسين عليهما السلام

لكن اذكر لكم واحدة من سجاياه كون اقلام الدنيا وكتبها لا تسع في وصف ابا الفضل

في معركة كربلاء اراد زهير بن القين ان يشجع مولاي العباس بنصرة الامام الحسين فانظروا كيف رد سيدي العباس


أن زهير ابن القين (رضوان الله عليه) قال لقمر العشيرة (… يا أبا الفضل إن أباك أمير المؤمنين(عليه السلام) لما أراد أن يتزوج أم البنين بعث إلى أخيه عقيل وكان عارفا بأنساب العرب فقال (عليه السلام): يا أخي أريد منك ان تخطب لي امرأة من ذوي البيوت والحسب والنسب والشجاعة لكي أصيب منها ولدا شجاعا وعضدا ينصر ولدي هذا – وأشار إلى الحسين (عليه السلام) – ليواسيه في طف كربلاء وقد ادخرك أبوك لمثل هذا اليوم فلا تقصر عن حلائل أخيك وعن أخواتك

، قال فارتعد العباس (عليه السلام) وتمطى في ركابه حتى قطعه وقال يا زهير تشجعني في مثل هذا اليوم والله لأرينك شيئا ما رأيته قط، قال فهمز جواده نحو القوم حتى توسط الميدان وساق الحديث إلى آخر مقتل العباس (عليه السلام)

اكسير العبادات في اسرار الشهادات، الفاضل الدربندي، ج2، ص497، الأنوار العلوية، الشيخ جعفر النقدي، ص443

Spread the love